الرئيسية / تقارير سياسية / عبدالملك الحوثي يكشف عما يجري في الحديدة
000

عبدالملك الحوثي يكشف عما يجري في الحديدة

أكد قائد حركة “أنصار الله” السيد عبد الملك الحوثي في حديث تلفزيوني مساء الاربعاء بأن مساحة كبيرة من الساحل لا زالت حرة والعدو لم يتمكن من السيطرة الا على جزء بسيط من الساحل.

وأكد السيد عبد الملك الحوثي أن الهدف الرئيسي من العدوان هو السيطرة على اليمن وموانئه وموارده ومضيق باب المندب الاستراتيجي.

وقال السيد الحوثي ان الهدف الاول لقوى العدوان كان هو السيطرة على الساحل بدءا من عدن مشيرا الى أن قوى العدوان فعلت في الجنوب كل ما يفعله اي محتل اجنبي في اي بلد.

واضاف: دول متعددة كأميركا وبريطانيا وفرنسا بالاضافة للادوات الاقليمية كالامارات والسودان شاركت في معركة ميدي.

واشار السيد الحوثي ان قوى العدوان تلقي بكل ثقلها في معركة الساحل وبذلت مليارات الدولارات في سبيل حسمها.

وحول معركة الساحل اكد ان احرار شعبنا وشرفاؤه يخوضون معركة الساحل بفاعلية كبيرة وصمود منقطع النظير.

واضاف العدو تكبد خسائر كبيرة في معركة الساحل والمعركة ستصبح اصعب عليه في المستقبل وان هناك عوامل كثيرة ستجعل من الساحل الغربي مستنقعا لقوى العدوان.

واضاف ان اهالي تهامة يعون جيدا من هي قوى الغزو ولا تنطلي عليهم الذرائع الباطلة. والمستهدف من الغزو هم اهل تهامة في المقدمة وباقي اهالي المحافظات.

واكد ان المعركة في الساحل الغربي رئيسية وجزء مهم من المعركة للسيطرة على الانسان اليمني مضيفا ان قوى العدوان ترفع عناوين خداعة للسيطرة على السذج.

وعن ايران اشار السيد الحوثي الى ان قوى العدوان تزعم باطلا ان الصواريخ الايرانية تصل الى اليمن عبر ميناء الحديدة وهذا افتراء وتبرير وان الحصار المفروض على الحديدة لا يسمح الا بدخول بعض السفن التي تحمل بعض المواد الغذائية. والتبرير الاخر لقوى العدوان هو ان الحكومة في صنعاء تحصل على بعض الايرادات من الحديدة وهذه كذبة كبيرة.

واضاف: قلنا للامم المتحدة ان ايرادات ميناء الحديدة ستخصص لصرف رواتب الموظفين باشراف المنظمة الدولية.

وحول الملاحة البحرية قال انه لا يوجد اي تهديد للملاحة البحرية انطلاقا من الحديدة وهذا تبرير زائف. ونحن مستعدون لايقاف العمليات التي نستهدف بها البارجات الحربية عندما تدخل مياهنا الاقليمية اذا توقف العدوان.
وقال السيد الحوثي ان قنابل قوى العدوان الذكية قتلت الآلاف من الاطفال في الساحل بالاضافة الى جرائمهم على الارض مضيفا ان الامارتي هو صاحب القرار في كل المناطق التي سيطر عليها والمسألة هي احتلال وغزو.

واكد السيد الحوثي ان انصارالله رحبت بدور رقابي فني لوجستي للامم المتحدة في الحديدة من ايام ولد الشيخ وان المسالة هي مسألة غزو اجنبي تعرت فيه امريكا وبريطانيا وأن ترديد العناوين الزائفة من العدوان ليست سوى لتضليل الرأي العام.
 

واضاف السيد عبد الملك الحوثي ان بريطانيا واوروبا تعرت وتسعى لالحاق نكبة بالشعب اليمني عبر دعم العدوان واننا معنيون بالتصدي لهذا العدوان ونأبى الانكسار لو فعلوا ما فعلوا ولو اتوا بكل جيوش الدنيا ولن نقبل بالعبودية مهما حصل من اختراقات ميدانية فلن يتغير موقفنا.

واكد لا تزال اكبر منطقة استراتيجية من تهامة تحت سيطرة الشعب اليمني.
واننا سنقف الى جانب اهالي تهامة بكل ما نملك من قوة مضيفا ان العدوان حشد بكل مرتزقته في معركة الساحل وقد استنفد كل طاقاته وهو في وضع صعب ومهما كان من اختراقات فهذا لا يعني نهاية المعركة.
واردف السيد الحوثي قائلا اننا نتصدى لقوى العدوان بوسائل متعددة كالمواجهات الميدانية والطائرات المسيرة وسنفعل كل وسيلة لمواجهتهم ولا تراجع وكل الحقوق ستستعاد وكل الطغيان الذي تمارسه قوى العدوان لا يزيدنا الا ايمانا وثباتا.

قال السيد الحوثي انه يجب الاستمرار في التحشيد والتجنيد واننا سنخوض المعركة من موقع المسؤولية والايمان والحق ونتصدى لقوى العدوان بوسائل متعددة كالمواجهات الميدانية والطائرات المسيرة وسنفعل كل وسيلة لمواجهتهم وان العدوان حشد بكل مرتزقته في معركة الساحل وقد استنفد كل طاقاته وهو في وضع صعب.

 

000

شاهد أيضاً

IMG-20140107-WA0005

الاكتفاء بما روي في أصحاب الكساء

(زهد رَسُول اللَّه(ص)): 29 – أخْبَرَنا أَبُو القاسم بن الحصين، أنا أَبُو طالب بن غيلان، ...