الرئيسية / زاد الاخرة / مصباح الهداية إلى الخلافة والولاية

مصباح الهداية إلى الخلافة والولاية

مصباح   20

لاتتوهمن التهافت بين ما ذكره ذلك العارف الجليل، والذى سبق منّا في بعض

[22 ] المصابيح السالفة. فإنّا قد آمنّا بأن بعض الأسماء حاكم على بعض بتوسّط أو بلا وسط.

كما مرّت الإشارة إليها. كما أنّ بعض الأسماء ربّ الحقائق الروحانيّة؛ وبعضها ربّ الحقائق

الملكوتيّة؛ وبعضها ربّ الصور الملكيّة الكائنة. وهو قدّس الله سره، أيضا مؤمن بما أوضحنا

سبيله من أن أسماء الجمال مستتر فيها الجلال، وأسماء الجلال مستكنّ فيها الجمال، والإختصاص

بالإسم باعتبار الظهور؛ كما صنع الشيخ محي الدين في الأسماء الذاتية والصفتيّة والأفعالية؛

وأشير إليه في النبوي: إنّ الجنّة حفت بالمكاره. والنار حفت بالشهوات. وقد أشار مولانا ومولى

الكونين أمير المؤمنين صلوات الله وسلامه عليه، إشار ة لطيفة خفيّة إلى ذلك بقوله: ما رأيت

شيئاً إلاّ ورأيت الله قبله وبعده ومعه. أو “فيه” فإن مظهرية كل شيء للاسم “الله” الأعظم، مع

اختصاص كلّ مربوب باسم، ليس إلاّ من جهة أنّ كل اسم يستكنّ فيه كلّ الأسماء والحقائق .

شاهد أيضاً

جنود صهاينة يرفضون الخروج من مدرعة..وقريباً الإحتجاج الأكبر

محمد علوش بعد مرور  130 يوماً على عملية طوفان الأقصى وبدء العدوان الصهيوني على قطاع ...