الرئيسية / *الأمام الخامنئي / قائد الثورة خلال استقباله لوكاشينكو : على الدول التي تتعرض للحظر الامريكي أن تتعاون فيما بينها لكسر هذه الاداة

قائد الثورة خلال استقباله لوكاشينكو : على الدول التي تتعرض للحظر الامريكي أن تتعاون فيما بينها لكسر هذه الاداة

قائد الثورة خلال استقباله لوكاشينكو : على الدول التي تتعرض للحظر الامريكي أن تتعاون فيما بينها لكسر هذه الاداة

استقبل قائد الثورة الاسلامية عصر اليوم الاثنين في طهران الرئيس البيلاروسي”الكساندر لوكاشينكو” والوفدالمرافق له.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء، ان سماحة قائد الثورة الاسلامية استقبل عصر اليوم الاثنين في طهران الرئيس البيلاروسي “الكساندر لوكاشينكو” والوفد المرافق له ووصف سماحته طاقات التعاون القائمة بين البلدين بانها تتجاوز بكثير المستوى الحالي، مؤكدا في الوقت نفسه  ضرورة رفع مستوى العلاقات بشكل ملحوظ من خلال العزم والإرادة القائمة لدى البلدين لتنفيذ الاتفاقات.

 وأشار سماحته إلى العديد من القواسم المشتركة بين إيران وبيلاروسيا مبينا ان احدى هذه القواسم المشتركة هي الحظر المتغطرس المفروض من قبل امريكا وبعض الدول الغربية وأضاف : يجب على الدول التي تتعرض للحظر الامريكي ان تتعاون فيما بينها لتشكيل تحالف مشترك لكسر هذه الاداة، نحن نعتقد أنه يمكن القيام بذلك.

ولفت قائد الثورة إلى الحظر الأمريكي على إيران منذ انتصار الثورة الاسلامية وفرض أشد العقوبات خلال ال 12 عاما الماضية  وقال: ان العقوبات الشديدة الامريكية  جعلت إيران ان تدرك قدراتها وقوتها الذاتية ، وخلال هذه الفترة وفرت العقوبات الأرضية للعديد من التقدم في ايران بحيث تمكنت البلاد من تحقيق تقدم مذهل في مختلف المجالات بما في ذلك “العلوم والتكنولوجيا” والطب والبيولوجيا” و” جو -فضاء ” و “النووي” و” النانو “.

 وأكد آية الله السيد علي الخامنئي: اذا قامت  الدول التي تتعرض للحظر الامريكي  بالاستفادة الكاملة من قدرات بعضها البعض ، فان فوائد ذلك ستكون كبيرة  لجميع الأطراف.

واشار سماحته  إلى مجالات التعاون بين إيران وبيلاروسيا ، بما في ذلك “العلوم والتكنولوجيا” و “التجارة” و “الأنشطة السياسية في المحافل الدولية” ، لافتا إلى موضوع  إنشاء الممر الدولي للنقل بين الشمال والجنوب وقال: ان إنشاء الممر الدولي للنقل بين الشمال والجنوب يكون لصالح البلدين  وكذلك لصالح روسيا والمنطقة ويجب على الجانبين بذل الجهود لانشاء ذلك.

وصرح قائلا : يجب ان لا تنتهي الاتفاقات والتصريحات في الاجتماعات، بل يجب تنفيذها بمتابعة خاصة وبفترة زمنية محددة. كما اعتبر قائد الثورة الإسلامية العالم اليوم بحاجة إلى الروحانية  وقال: ان الروحانية بامكانها ان تكون عاملا محركا للشعوب.

بدوره أعرب الرئيس البيلاروسي في هذا الاجتماع ، الذي حضره أيضا الرئيس آية الله ابراهيم رئيسي، عن ارتياحه الشديد للقاء قائد الثورة الاسلامية وقال: لقد جئت إلى إيران لأؤكد أنني مصمم على فتح صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين وبالتعاون وإرادة الرئيس الإيراني، سننفذ جميع الاتفاقيات بمتابعة خاصة وبتوقيت محدد.

وأكد  لوكاشينكو  إن الجمهورية الإسلامية الايرانية حصلت على تجارب وتقدما مذهلا خلال فترة الحظر ، ونعتقد أنه إذا تم استثمار ظروف الحظر بشكل صحيح ، فانه بامكانها أن تكون فرصة للتقدم  وان الهدف من زيارتي لايران هو التعرف عن كثب على انجازات إيران.

شاهد أيضاً

إخلاء غزة من ساكنيها جريمة حرب… ما جذور هذا التوجه وسياسات تنفيذه؟

الوقت- منذ الأسابيع الأولى للحرب الجارية في غزة، ظهرت النية الإسرائيلية لتهجير سكان القطاع إلى خارجه، ...