الرئيسية / الشهداء صناع الحياة / قائد حرس الثورة في طهران لـ”العهد”: دماء الشهداء ستعجل في زوال الكيان الصهيوني

قائد حرس الثورة في طهران لـ”العهد”: دماء الشهداء ستعجل في زوال الكيان الصهيوني

قائد حرس الثورة في طهران لـ”العهد”: دماء الشهداء ستعجل في زوال الكيان الصهيوني

طهران خاص | العهد ـ  مختار حداد
شهدت العاصمة الإيرانية طهران ظهر يوم الثلاثاء تشييعًا مهيبًا لمستشاري الحرس الثوري الإسلامي الشهداء المدافعين عن المقدسات ميلاد حيدري ومقداد مهقاني اللذين استشهدا في عدوان صهيوني على سوريا، ليؤكد استشهاد هذين الشهيدين مرة أخرى على اختلاط دماء أبناء محور المقاومة في طريق مواجهة الإرهاب التكفيري والإجرام الصهيو أمريكي على طريق تحرير القدس الشريف.

وفي المراسم التي انطلقت من ساحة الإمام الحسين ـــ عليه السلام ـــ وسط العاصمة طهران حتى ساحة الشهداء، رفع المواطنون شعارات “الموت لإسرائيل” و”الموت لأمريكا” وشعار” لبيك باحسين (ع)” تأكيدا على استمرارية طريق هولاء الشهداء وتمسك الشعب الايراني بدعم جبهة المقاومة وتحرير فلسطين.

قائد حرس الثورة في طهران لـ"العهد": دماء الشهداء ستعجل في زوال الكيان الصهيوني

الكيان الصهيوني في طريق الزوال

وخلال مراسم التشييع التقى موقع ” العهد” الاخباري قائد حرس الثورة الاسلامية في طهران العميد حسن حسن زاده الذي قال: “اليوم يرى العالم أن العدو الصهيوني والاستكبار العالمي غارقان في الأزمات والمشاكل، وفي المقابل قوة جبهة المقاومة تنمو وتحقق الانتصارات، وبعد استشهاد الفريق الشهيد الحاج قاسم سليماني، لم يتصور الأعداء أن جبهة المقاومة ستنمو وتحقق الانتصارات تلو الأخرى ولكنها تماسكت أكثر وذلك بعون الله تعالى”.

وأضاف العميد زاده: “إن سبب هذه الأعمال الإجرامية من جانب العدو هو أن الأعداء يتلقون الضربات والخسائر، فهم يريدون أن يغطوا على أزماتهم وفشلهم، ولكن في كل مرة قاموا بمثل هذه الأعمال الإجرامية، تلقوا ضربات موجعة، وهذه الإجراءات الإجرامية التي يقومون بها هي ردة فعلهم بسبب الضربات الموجعة الذي يتلقونها من جبهة المقاومة”.

وأضاف العميد زاده: “إن أهم رد على جرائم الاستكبارهو ما نراه من اقتراب الكيان الصهيوني والاستكبار الأمريكي اليوم من مرحلة النهاية، وهذا يتحقق بفضل دماء هؤلاء الشهداء المدافعين عن المقدسات، وشهداء المقاومة، والشهيد الحاج قاسم سليماني والحاج ابومهدي المهندس ورفاقهم الشهداء، فدماء هؤلاء الشهداء ستسرع من زوال ونهاية الأعداء”.

عوائل الشهداء: نسأل الله التوفيق لمجاهدي جبهة المقاومة

عقيلة الشهيد ميلاد حيدري أكدت في تصريح خاص لموقع “العهد”: “بعون الله تعالى الكيان الصهيوني هو في طريق الزوال، ونحن نسأل الله عز وجل أن يوفق مجاهدي جبهة المقاومة، وأن يستمروا في نهج هؤلاء الشهداء الأعزاء والمظلومين، وينتقموا لدماء الشهداء الأبرار وبعون الله تعالى وعناية صاحب العصر والزمان (عج) سيتم اقتلاع جذور الأعداء قريبا”.

مستمرون في نهج المقاومة

بدوره قال والد عقيلة الشهيد مقداد مهقاني في تصريح خاص لموقع “العهد” الإخباري أن “على العدو أن يعلم بأنه هناك يوجد آلاف مقداد، وأن نجل مقداد هو كميل، وهناك يوجد آلاف كميل وهم مستمرون في نهج المقاومة ويقفون كالجبل خلف الإمام الخامنئي والعدو سيذهب إلى الجحيم، فهو لا يستطيع أن يحقق أهدافه قريبا سيزول هذا العدو وسيذهب إلى مزبلة التاريخ”.

شاهد أيضاً

آداب الصلاة 18 سماحة الشيخ حسين كوراني

. أقرأ ايضا: أوضاع المرأة المسلمة ودورها الاجتماعي من منظور إسلامي وإذا أراد الأميركي وقف ...