الرئيسية / أخبار وتقارير / مناورات النبي الاعظم (ص) تعتبر ردا علي شعار الخيار العسكري لايزال علي الطاولة

مناورات النبي الاعظم (ص) تعتبر ردا علي شعار الخيار العسكري لايزال علي الطاولة

اعتبر عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشوري الاسلامي محمد صالح جوكار مناورات النبي الاعظم (ص) ۹ التي أجرتها قوات حرس الثورة الاسلامية وانتهت الجمعة بمثابة ردفعل جدي علي الشعار التهديدي الذي يطلقه الغرب ضد ايران وهو أن الخيار العسكري لايزال علي الطاولة وأكد أن هذه المناورات أظهرت القوة الصاروخية التي تملكها ايران وتشهد المزيد من التطور يوميا ما يعتبر بمثابة رسالة تحذير الي كل الذين ما انفكوا يرددون شعار وجود الخيار العسكري علي الطاولة.

 

 

و أکد جوکار الذی کان یتحدث لمراسل القسم الدفاعی بوکالة ” تسنیم ” الدولیة للأنباء أن المناورات التی أجرتها قوات حرس الثورة الاسلامیة فی مضیق هرمز کانت بمثابة زرع الامل فی نفوس الأصدقاء وأنصار الثورة ومصدر اقتدار یحذر الاعداء.

 

 

وقال نائب أهالی طهران فی مجلس الشوری الاسلامی ” ان المناورات المذکورة أثبتت بأن ایران تملك أحدث المعدات العسکریة فی العالم والمهم فی ذلك أن کل هذه المعدات الدفاعیة صنعها علماء شبان ایرانیون وخبراء متخصصون فی داخل البلاد “.

 

 

وأضاف قائلا ” ان اجراء المناورات فی مضیق هرمز یعتبر بمثابة توجیه رسالة جدیة الی أعداء الثورة الاسلامیة وهی أنهم لو ارتکبوا أصغر خطأ فإنهم سیواجهون ردا قاصما من القوات المسلحة فی الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة “.

شاهد أيضاً

[ يا أَيُّها الصَّدْرُ الشَّهِيدُ الْبَطَلُ ] – قصيدةٌ من ديوان السّباعيّ الذّهبيّ في الشّعر العربيّ