الرئيسية / مقالات اسلامية / الاسلام والحياة / فلسطين ومواجهة الصهيونية في فكر الإمام الخميني – الشيخ علي دعموش
0

فلسطين ومواجهة الصهيونية في فكر الإمام الخميني – الشيخ علي دعموش

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء وأعز المرسلين سيدنا وحبيبنا وطبيب قلوبنا وشفيع ذنوبنا أبي القاسم محمد، وعلى آله الطيبين الطاهرين. السادة العلماء، إخواني وأخواتي، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

خصائص رؤية الإمام للقضية الفلسطينية

تميَّزت رؤية الإمام الخميني رضوان الله تعالى عليه للقضية الفلسطينية بعدة خصائص:

الأولى: أن الصراع مع الكيان الصهيوني صراع مصيري وجودي، وليس نزاعاً سياسياً أو حدودياً، يدخل في إطار المساومات الرخيصة.

الثانية: أنه صراع عقيدي ديني بين الإسلام والصهيوينة، فالإمام أدخل البعد الإسلامي والعقائدي إلى عمق الصراع مع العدو الصهيوني، ليوسع بذلك معسكر المواجهين للصهيونية، ليشمل أكثر من مليار مسلم يؤمنون بمقتضى عقيدتهم بوجوب مواجهة الظلم والاحتلال، ونصرة المظلومين، ونجدة المسلمين المعتدى على أرضهم ومقدَّساتهم.
________________________________________
1- مسؤول وحدة العلاقات الخارجية في حزب الله.

الثالثة: أنه صراع متعدد الأطراف، فالولايات المتحدة الأمريكية والشاه وكل الحكام المستبدِّين يمثلون أهم أطرافه، وبرأي الإمام الخميني قدس سره فإن الذي أوجد إسرائيل في قلب العالم العربي والإسلامي هي قوة الشرق والغرب، أو بتعبير آخر قوى الاستكبار العالمي وعلى رأسهم الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا، فهما اللذان صنعا هذا الوجود وعززاه وثبتاه وأكداه وقدما له الدعم السياسي والعسكري على مستوى التأسيس.

يقول قدس سره “لقد ولدت إسرائيل بفكرٍ مشترك، وتواطؤ بين الشرق والغرب من أجل استعمار الشعوب الإسلامية والقضاء عليها، واليوم فإنها مدعومة ومحمية من قبل جميع المستعمرين”

شاهد أيضاً

1043402963

نادي الأسير الفلسطيني: وفاة الأسير سامي أبو دياك نتيجة الإهمال الطبي

توفي، صباح اليوم الثلاثاء، الأسير الفلسطيني سامي أبو دياك، في عيادة معتقل الرملة بعد تدهور ...