الرئيسية / أخبار وتقارير / تحقيقات النزاهة تصدر حكا بالسجن 6 سنوات بحق مدير مصرف الرافدين السابق في جلولاء

تحقيقات النزاهة تصدر حكا بالسجن 6 سنوات بحق مدير مصرف الرافدين السابق في جلولاء

اصدرت دائرة التحقيقات في هيأة النزاهة، اليوم الاثنين، حكماً بالسجن، 6 سنوات على مدير مصرف الرافدين السابق في جلولاء.

وذكرت الدائرة في بيان  انها “اصدرت حكما غيابياً بالسجن لمدَّة ست سنواتٍ بحقِّ المدان “عبد الحميد رشيد عارف” مدير مصرف الرافدين السابق في جلولاء”، وذلك لمخالفته واجباته الوظيفيَّة وإضراره المال العامَّ، مُشيرةً إلى أنَّ محكمة جنايات ديالى حكمت على المُتَّـهم المدان استناداً لأحكام المادَّة 340 من قانون العقوبات”.

وأوضحت، في معرض حديثها عن تفاصيل القضيَّة، التي حقَّقت فيها هيأة النزاهة في وقتٍ سابقٍ وأحالتها للقضاء، أنَّ “المدان الهارب تسبَّب بإحداث ضررٍ عمديٍّ بأموالٍ ومصالح الجهة التي يعمل لديها بلغت قيمته (4,063,646,769) مليارات دينارٍ”.

وأضافت أنَّ “المُدان قام بصرف رواتب المُتقاعدين بناءً على قصَّاصاتٍ ورقيَّةٍ صادرةٍ من قبله كان قد أرسلها إلى أمناء الصندوق دون الاعتماد على قوائم الرواتب الخاصَّة بالمُتقاعدين، بعد سرقة تلك القوائم من داخل القاصة في الغرفة الحصينة وعدم الإبلاغ عنها، بالرغم من مسؤوليَّته المباشرة عنها، ممَّا تسبَّب بهدر المال العامِّ”.

واشارت الى ان “محكمةُ جنايات ديالى، بعد اطِّلاعها على الأدلَّة المُتحصِّلة في الدعوى المُتمثِّـلة بأقوال المُمثِّلَينِ القانونيَّينِ لمصرف الرافدين وهيأة التقاعد الوطنيَّة في المحافظة اللذين طلبا الشكوى ضدَّ المُتَّهم، واللجنة التحقيقيَّة التي أوصت بمقصريَّته وتسبُّبه في إهدار المال العامِّ، إضافةً إلى أقوال الشهود، فضلاً عن قرينة هروبه عن وجه العدالة، وصلت إلى القناعة الكافية بتجريمه”.

وبينت ان “قرار الحكم، تضمن حجز أمواله المنقولة وغيرالمنقولة، مع الاحتفاظ  للجهة المُتضرِّرة بحقِّ المطالبة بالتعويض أمام المحاكم المدنيَّةَ بعد اكتساب القرارالدرجة القطعيَّة”.

شاهد أيضاً

الحجاب بنداء الله أكبر