الرئيسية / منوعات / “إكس” تعتزم استخدام بيانات مستخدميها في تدريب نماذج الذكاء الاصطناعي

“إكس” تعتزم استخدام بيانات مستخدميها في تدريب نماذج الذكاء الاصطناعي

منصة “إكس” تعتزم استخدام البيانات العامة المتاحة فيها من أجل تدريب نماذج الذكاء الاصطناعي التي تعمل على تطويرها.

  • “إكس” تعتزم استخدام بيانات مستخدميها في تدريب نماذج الذكاء الاصطناعي

تعتزم منصة التواصل الاجتماعي “إكس”، “تويتر” سابقاً، استخدام البيانات العامة المتاحة فيها من أجل تدريب نماذج الذكاء الاصطناعي التي تعمل على تطويرها.

وكانت “إكس” قد عدلت اتفاقية الخصوصية الخاصة بها من أجل الحصول على صلاحية جمع البيانات البيومترية الخاصة بالمستخدمين دون تحديد ماهية تلك البيانات بشكل دقيق، إضافة إلى بيانات أخرى متعلقة بوظائف المستخدمين والسجل التعليمي لهم وغيرها.

وتخطط “إكس” أيضاً لاستخدام البيانات الشخصية التي تجمعها في تدريب نماذج الذكاء الاصطناعي.

ولن تعتمد المنصة على أي بيانات خاصة أو الرسائل المباشرة بين المستخدمين في عمليات التدريب، كما أكد إيلون ماسك مالك المنصة.

وكانت “إكس” قد أعلنت إطلاق خدمة التوظيف عبر المنصة، وقد تساهم البيانات الجديدة التي تجمعها في تسريع وتيرة تطوير تلك الخدمة الموجهة للشركات، وتضعها في منافسة مباشرة مع منصة التوظيف عبر الإنترنت لينكدإن.

ولم تعلن “إكس” عن خطط واضحة بشأن مشاريع الذكاء الاصطناعي التي تطورها، إلا أن ماسك قد أعلن في وقت سابق إطلاق شركة الذكاء الاصطناعي xAI بهدف “فهم الطبيعة الحقيقية للكون”.

وتحتاج نماذج الذكاء الاصطناعي إلى التدرب على كم هائل من البيانات من مصادر متنوعة، من أجل تحسين قدراتها على فهم ومعالجة اللغة الطبيعية والتفاعل مع المستخدمين على نحو أفضل.

ومع أن البيانات التي تجمعها “إكس” قد  تُستخدم بشكل مجهول، إلا أن هناك مخاوف بشأن الحفاظ على خصوصية المستخدمين وسرية بياناتهم الشخصية، كما أنها قد تتعارض مع القوانين المنظمة للبيانات على الإنترنت في عدد من الدول.

وكانت “إكس” نفسها قد أجرت تعديلات تمنع روبوتات جمع البيانات لأنظمة الذكاء الاصطناعي الخاصة بالشركات المنافسة من الوصول إلى المحتوى المتاح في المنصة.

 

شاهد أيضاً

ماهي قصة يوم التاسع من ربيع الأول ؟

السلام عليكم ماهي قصة يوم التاسع من ربيع الأول ؟ عليكم السلام : قيل بأن ...