الرئيسية / أخبار وتقارير / رئيسي: صوت الشعب الإيراني كان أكثر تعبيرا بحيث بلغ مسامع مختلف دول العالم

رئيسي: صوت الشعب الإيراني كان أكثر تعبيرا بحيث بلغ مسامع مختلف دول العالم

قال رئيس الجمهورية بعد عودته من نيويورك في مطار مهرآباد:كان صوت الشعب الإيراني أعلى وأكثر تعبيرا من أي وقت مضى بالنظر إلى الانتصارات الكبيرة التي حققها الشعب في مختلف المجالات، لا سيما خلال أحداث العام الماضي وافشال المؤامرات وتحييد الحرب الهجينة التي شنها العدو على الشعب، بحيث بلغ مسامع مختلف دول العالم.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء، ان آية الله ابراهيم رئيسي اضاف: شرحنا مواقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية في إطار ضمان المصالح والقيم خلال زيارتي إلى نيويورك، وعقدنا 20 لقاء مع النخب والسياسيين خلال هذه الزيارة.

وقال: المشاركة في اجتماع الأمم المتحدة تعد فرصة للتواصل وتبيين المواقف.. شرحنا مواقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية في إطار ضمان المصالح والقيم خلال زيارتي إلى نيويورك، وعقدنا 20 لقاء مع النخب والسياسيين خلال هذه الزيارة.

وتابع: في اللقاءات التي أجريناها ركزنا على قضيتين مهمتين: الأولى شرح مواقف إيران والثانية ضمان المصالح والقيم.

واضاف: إن أساس سياسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية هو التعاون مع كافة الدول.

واستطرد قائلا: خلال اللقاء مع النخب والإعلاميين شعرنا أن الصورة التي يقدمونها عن إيران ليست على أساس الحقيقة. علي الإعلاميين والمسؤولين أن يقدموا لهم الصورة الحقيقية للبلاد حتى لا يخطئوا في حساباتهم. علي وسائل الإعلام أن تظهر الصورة الحقيقية لإيران.

وتابع: نحن نعتبر أن القرارات الخاطئة التي يتخذها الغربيون تجاه بلدنا  تعود إلي حساباتهم الخاطئة في الصورة التي يتلقونها منا.

وقال رئيس الجمهورية: أعلنا استعداد الجمهورية الإسلامية للعمل مع دول العالم والمنظمات الدولية. ولقد عقدنا 20 اجتماعاً وحاولنا في هذه الاجتماعات شرح مواقف البلاد. تمحورت لقاءاتنا حول العلاقات التجارية والإقتصادية وخطة الجمهورية الإسلامية المستقبلية لهذه العلاقات.

وبالنسبة لإعادة التراث الثقافي و التاريخي لإيران من أمريكا قال آية الله رئيسي: 3 آلاف و 506 لوح من التراث الثمين للشعب الإيراني والتي صادرتها الولايات المتحدة، تم إعادتها إلى البلاد بعد 85 عاماً. هذه الألواح كانت موجودة في المعهد الأميركي للدراسات الشرقية في شيكاغو في أمريكا منذ 85 عاماً. والعلماء الذين قاموا بفحص هذه الألواح لأكثر من 10 سنوات كانوا إيرانيين و قمنا بإعادة هذه الألواح إلي البلاد وسيتم إعادة بقية هذه الألواح قريبا.

وأضاف آية الله رئيسي: من لا يهتم بالقيم يضع نفسه في اتجاه حماية مصالح الآخرين.

وأشار رئيس الجمهورية ،وفقا لارنا،إلى النجاحات والإنجازات الأخيرة التي حققتها الجمهورية الإسلامية الإيرانية في مجال السياسة الخارجية، مثل توسيع العلاقات مع الجيران والعضوية في تحالفات إقليمية وخارج إقليمية، والإفراج عن الأموال الإيرانية المجمدة وقال :إن الشيء المهم بالنسبة للأطراف التي عقدنا اجتماعات معهم هو الخطط المستقبلية للجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وأردف قائلا: لقد اهتموا بخطتنا المستقبلية في هذا الصدد وأعلنا في اجتماعات مختلفة استعداد الجمهورية الإسلامية للتواصل والعمل مع مختلف دول العالم والمنظمات الدولية والأرضية مهيأة تماما في البلاد حتى نتمكن من إجراء هذه الاتصالات والتفاعلات مع مختلف دول العالم، خاصة في مجال القضايا السياسية والاقتصادية.

رابط الدعوة تليجرام:https://t.me/+uwGXVnZtxHtlNzJk

رابط الدعوة واتساب: https://chat.whatsapp.com/GHlusXbN812DtXhvNZZ2BU

رابط الدعوة ايتا :
الولاية الاخبارية
سايت اخباري متنوع يختص بأخبار المسلمين حول العالم .
https://eitaa.com/wilayah

شاهد أيضاً

أدعية أهل البيت عليهم السلام في تعقيب الصلوات

القسم الثاني التعقيبات العامة وما يدعى به بعد الفرائض الخمس ١٥٧ ١٥٨ قال السيد الخوئي ...