الرئيسية / من / الاستكبار العالمي يريد تغيير الفكر العالمي حيال الشعوب الاسلامية

الاستكبار العالمي يريد تغيير الفكر العالمي حيال الشعوب الاسلامية

أكد رئيس تيار الاصوليين في مجلس الشوري الاسلامي غلام علي حداد عادل في كلمته التي القاها ظهر اليوم السبت أن الاستكبار العالمي يريد تغيير فكر شعوب العالم ازاء الدين الاسلامي الحنيف وذلك من خلال تشكيل عصابة داعش الارهابية حيث يريد فصل الدين عن الحياة الاجتماعية والسياسة في الدول الاسلامية.

و أفاد مراسل وكالة ” تسنيم ” الدولية للأنباء في مدينة مشهد المقدسة أن حداد عادل أكد ذلك في الكلمة التي القاها في مراسم اختتام أعمال المؤتمر الدولي الثامن لأطباء المسلمين في العالم الذي عقد في هذه المدينة أمس الجمعة بمشاركة الكثير من الدول الاسلامية. وتابع نائب أهالي طهران في مجلس الشوري الاسلامي قائلا ” ان الكثير من المثقفين كانوا يعتبرون أن مستقبل الدول الاسلامية هو بيد الغرب ويتصورون أن السبيل الوحيد لفلاح هذه الدول هو الركون الى الاستكبار العالمي وتنفيذ أوامره”. وشدد هذا النائب في السلطة التشريعية بالجمهورية الاسلامية الايرانية علي أن البعض كانوا ينصحون مسؤولي النظام بالتعويل علي أمريكا والغرب وعدم التملص من أوامرهما موضحا أن نمط تفكير هؤلاء كان قائما علي هذا النوع في حين أن الشعب الايراني لايرغب بالسياسة الغربية ولايعول عليها أبدا. وتابع قائلا ” ويوجد في الوقت الحالي من المثقفين الذين يرفضون التأثير بالافكار الغربية وباتوا علي يقين بأن الدين الاسلامي الحنيف قادر علي ادارة شؤون المجتمع”. وتابع رئيس تيار الاصوليين بمجلس الشوري الاسلامي قائلا ” ان الكثير من الدول باتت تتخذ من ايران الاسلامية وبعض دول العالم الاسلامي قدوة ونموذجا لها حيث أن السياسة التي أقرها الامام الخامنئي أصبحت اليوم تترك آثارها علي الكثير من الدول التي تنفذ هذه السياسة لكيفية المعيشة علي الطريقة الاسلامية “. وشدد حداد عادل في الختام علي أن الثورة الاسلامية لاتزال في بداية طريقها وتواصل طريقها في هدف واضح الا وهو انتصار الحق ضد الباطل مؤكدا أن هذه الثورة المباركة ترسم طريقها لمواصلة نهجها الي جانب الدول الاسلامية الاخري التي تريد بلوغ أهدافها المرسومة.

شاهد أيضاً

شهر رمضان فرصة عروج روح الإنسان وتكاملها

مقاطع مهمه من كلام الامام الخامنئي دامت بركاته تم أختيارها بمناسبة شهر رمضان المبارك . ...