الرئيسية / بحوث اسلامية / الشيعة وفلسطين _ عبد الستار الجابري _ الحلقة الخامسة

الشيعة وفلسطين _ عبد الستار الجابري _ الحلقة الخامسة

الشيعة وفلسطين _ عبد الستار الجابري
الحلقة الخامسة:

الصراع الفلسطيني – الصهيوني بعد 1982
اصيبت المقاومة الفلسطينية بالضعف والوهن بعد الاجتياح الصهيوني للبنان عام 1982، وفي 8 /12/ 1987 انطلق في فلسطين المحتلة ما عرف بانتفاضة الحجارة التي استخدم الفلسطينيون فيها الحجارة في التصدي لقوات الاحتلال الصهيوني وكان منطلقها مخيم جباليا في قطاع غزة ثم انتشرت في مختلف مناطق فلسطين المحتلة وكان سبب الانتفاضة تراكم الاحتقان الفلسطيني ضد الاحتلال الصهيوني نتيجة الممارسات القمعية والبطالة وقمع الحريات والذي اجج تلك الحركة قيام سائق شاحنة صهيوني بدهس عدد من العمال الفلسطينيين وابتدأت الانتفاضة بقيام الصبية الفلسطينيين برشق قوات الاحتلال بالحجارة ثم اصبحت عملية الرشق بالحجارة عملية يومية يقوم بها الفلسطينيون ضد القوات المحتلة، وتم تنبي الحركة من قبل المنظمات السياسية الفلسطينية ومنحت بعداً اعلاميا مناسباً واستمرت ثورة الحجارة حتى عقدت اتفاقية اوسلو بين منظمة التحرير الفلسطينية والعدو الصهيوني في 13/9/ 1993. وفي هذه الانتفاضة قدمت المقاومة الفلسطينية 1300شهيد و90 الف جريح و15 الف معتقل وتدمير ونسف 1228 منزل واقتلاع 140 الف شجرة من مزارع الفلسطينيين، بينما قتل من الكيان الصهيوني 160 شخص وجرح من افراده 3100 مدنين وعسكريين. وفي 14 / 12/ 1987 اسس الشيخ احمد ياسين حركة حماس اي بعد ستة ايام من اندلاع انتفاضة الحجارة.
وفي سنة 2000 اندلعت انتفاضة المسجد الاقصى وكانت سبب اندلاعها قيام رئيس الوزراء الصهيوني ارئيل شارون بالدخول الى باحة المسجد الاقصى وتجمع المصلين لمنعه، ثم انتشرت الانتفاضة في مختلف مناطق فلسطين المحتلة واستمرت الانتفاضة الى سنة 2005، ومع اندلاع انتفاضة الاقصى عام 2000 اضطر الكيان الصهيوني للانسحاب من قطاع غزة والضفة الغربية دون قيد او شرط، وهي السنة التي انسحبت فيها القوات الاسرائيلية من مناطق الجنوب اللبناني، وراح ضحية هذه الانتفاضة من الشعب الفلسطيني 4412 شهيداً و48322 جريحاً وكان عدد قتلى الصهاينة 1069 قتيل و4500 جريح وعطب 50 دبابة من نوع ميركافا وتدمير عدد من مختلف الاليات الاسرائيلية. انتهت الانتفاضة بهدنة وقعت من قبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الحكومة الصهيونية ارئيل شارون.
وفي 1/10/ 2015 اندلعت احتجاجات في قطاع غزة والضفة الغربية ادت الى صدامات بين الفلسطينيين وقوات العدو الصهيوني استمرت الى عام 2016 ويذهب البعض الى استمرارها الى شهر تشرين الاول 2017، واستعمل فيها السلاح الابيض اذ كان الفلسطينيون يقومون بطعن الصهاينة بالسكاكين وكذلك كان يرد الصهاينة، وقام سلاح الجو الصهيوني بقصف غزة، فيم انطلقت الصواريخ من غزة لتدك معاقل الكيان الصهيوني، ولعل هذه العملية كانت النتاج الاول لدخول المقاومة الاسلامية الفلسطينية في علاقات تسليح مع محور المقاومة في المنطقة الذي تتزعمه ايران ويضم سوريا وحزب الله في لبنان والفصائل الشيعية المسلحة في العراق مضافاً حركة انصار الله في اليمن. وكان ضحية الانتفاضة 245 شهيد و12 الف جريح، فيما كانت خسائر العدو الصهيوني 35 قتيل و500 جريح. وانتهت بوساطة امريكية.
في 10/5/ 2021 انطلقت عمليات سيف القدس نتيجة اندلاع الصدام بين كتائب عز الدين القسام الذراع العسكري لحماس والقوات الصهيونية على خلفية اقتحام الصهاينة لحي الشيخ جراح في القدس المحتلة ومحاولة اخلاء بيوت فلسطينيين، وقتل وجرح واعتقال عدد كبير من الفلسطينيين، حيث وجه مقاتلوا عز الدين القسام صواريخهم نحو مناطق مختلفة من الكيان الصهيوني وقامت طائرات الكيان الغاصب بقصف مناطق متعددة من غزة، وتم ايقاف اطلاق النار بوساطة مصرية في 21/ 5/ 2021. لقد ابدت كل من ايران وحزب الله وسوريا وفصائل الحشد الشعبي في العراق وحركة انصار الله في اليمن دعماً وتأييداً كبيرين للمقاومة الفلسطينية وكان اثر الدعم الذي قدمه حزب الله وايران للمقاومة الفلسطينية واضحاً اذ اصبح سلاح المقاومة الصواريخ بدلاً من الحجارة. وفي هذه المعركة استشهد 200 فلسطيني وجرح اكثر من 1600، بينما قتل 16 من الصهاينة وجرح اكثر من 600.
في 5/ 8/ 2022 شن سلاح الجو الصهيوني غارات على منازل قادة سرايا القدس في غزة واستمر في استهداف قادة حركة الجهاد الاسلامي، وفي ردة فعل على عمليات سلاح الجو الصهيوني اعلنت الاذرع المسلحة للاحزاب والحركات الفلسطينية عن ما اطلق عليه “وحدة الساحات” واعلنت حركت المقاومة الاسلامية اللبنانية حزب الله انضمامها الى وحدة الساحات، وكانت العملية عبارة عن قصف جوي صهيوني لاهداف محددة في قطاع غزة وبصورة خاصة لمقرات وبيوت وشخصيات حركة الجهاد الاسلامي، وكان الرد بامطار مستوطنات الكيان الصهيوني بوابل من القصف الصاروخي من قبل سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الاسلامي. استشهد من الفلسطينيين 48 شهيدا وجرح 360 اخرين
في 7 / 10 / 2023 قامت كتائب عز الدين القسام الدين بعملية عسكرية اطلقوا عليها طوفان القدس، وكانت عملية نوعية ونقطة تحول في الصراع الفلسطيني – الصهيوني، وقد ابدى الناطق الرسمي باسم كتائب عز الدين القسام ابو عبيده شكره للجمهورية الاسلامية الايرانية التي قدمت للمقاومة الفلسطينية دعما كبيراً.
وفي هذه العملية هاجمت كتائب عز الدين القسام المستوطنات الصهيونية جوا بواسطة رشقات صواريخ بلغ عددها 5000 في غضون فترة قصيرة لم تبلغ بضعة ساعات، واستختدمت طريقة مبتكرة في تخطي العوائق التي تفصل قطاع غزة والمستعمرة الصهيونية والمتمثلة بالجدار الكونكريتي والالغام الارضية والاسلاك الشائكة بواسطة مروحيات مصنعة محليا – وهذه المروحيات تصنع في ايران وفي مصانع حزب الله – تحمل على الظهر استخدمها المظليون للعبور من مناطق القطاع قرب الجدار الكونكريتي والنزول في المستوطنة، واعتمدت كتائب القسام خطة محكمة متعددة الجوانب نفذت العملية بسرية تامة وفي وقت واحد حيث ترافق الرشق الصاروخي مع قيام افراد من قوات الكتائب بقنص كامرات المراقبة الموجودة على الجدار الكونكريتي وتعرض الانظمة الالكترونية للكيان الصهيوني لهجوم سيبراني وفي نفس الوقت قامت القوة البحرية لكتائب القسام بمهاجمة المستوطنات الصهيونية من جهة البحر وبعد اقتحام المعسكرات الصهيونية التي تضم اكثر من 15000 مجند صهيوني من قبل 1200 مقاتل من كتائب القسام وقد عدد كبير منهم بلغ 1500 قتيل واسر ما يقارب 250 شخص بينهم عدد من اتباع الجنسيات الاجنبية.
كانت عملية طوفان الاقصى ضربة موجعة للكيان الصهيوني شعر الصهانية فيها انهم في خطر وجودي فاستنجدوا بامريكا والغرب فسارع الامريكان والالمان والبريطانيون والفرنسيون والايطاليون لادانة العملية الفلسطينية وارسال امريكا بارجتين حربيتين الى فلسطين المحتلة وارسل البريطانيون بارجة حربية واعلن الامريكان استعداد 2000 مقاتل لخوض الحرب للدفاع عن اسرائيل، وفي المقابل اعلنت ايران وحزب الله وحركة انصار الله والحكومة السورية دعمها للحق الفلسطيني، وعلى صعيد الحراك السياسي قام وزير خارجية امريكا بزيارة مصر والاردن وقطر والسعودية لاقناعهم بقبول تهجير نصف اهالي غزة الى مصر، الا ان حكومات تلك البلدان رفضت ذلك، بعد انفجار الغضب الشعبي في تلك البلدان، كما مثلت حركة وزير الخارجية الايراني الذي زار دمشق وبيروت وبغداد والدوحة عنصر قوة لمحور المقاومة مع تهديده بنشوب حرب اقليمية فيما اذا تمادى الكيان الغاصب للقدس باعماله الاجرامية وكذلك اعلن حزب الله استعداده لدخول الحرب ضد الصهاينة الى جانب حركة حماس وتبادل مع قوات الكيان الصهيوني القصف، وكذا اعلنت سوريا استعدادها للوقوف الى جانب المقاومة الاسلامية في فلسطين، واعلن ريئس جمهورية ايران الاسلامية ان ايران لن تقف مكتوفة الايدي، وتوج الموقف الايراني بتهديد السيد الخامنئي قائد الثورة الاسلامية في ايران بان الشعوب الاسلامية لن تقف مكتوفة الايدي اذ استمر العدوان على الشعب الفلسطيني، وفي الجهة المقابلة كان من المزمع ان تعقد قمة رباعية بين الرئيس الامريكي بايدن والرئيس المصري السيسي والملك الاردني عبد الله ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، الا ان قيام الكيان الصهيوني بقصف مستشفى المعمدانية في قطاع غزة، وصرح كل من الرئيس المصري والملك الاردني رفضهما لاستقبال اللاجئين الفلسطينيين لان ذلك يشكل تهديداً لامن بلديهما القومي ويؤدي الى انهاء جهود مشروع حل الدولتين لان فلسطين ستكون بلا شعب، وعلى الجهة المقابلة حضر الرئيس الامريكي بايدن الى فلسطين المحتلة واعلن من هناك دعمه المطلق للكيان الصهيوني.
كانت ردة الفعل الصهيوني دعوة قوات الاحتياط وارسال القوات العسكرية الى محيط غزة للتمهيد لاقتحامها، وقيام سلاح الجو الصهيوني بقصف المناطق السكنية والمستشفيات والمدارس والمساجد والكنائس موقعاً عدداً من الضحايا بين قتيل وجريح ومفقود يزيديون على 5000 الى هذه اللحظة، ولا تزال الحرب بين كتائب القسام والكيان الصهيوني الغاصب مستمرة حيث يقوم الصهاينة بقصف غزة بواسطة الطائرات، فيما يرد المقاومون على قصف الصهاينة بالقصف الصاروخي.
من العرض المتقدم يتضح ان القضية الفلسطينية بعد ان كانت ترعى من قبل الدول العربية كانت تسير من سيئ الى اسوأ مما يعبر بوضوح عن السجل الخياني للحكومات العربية للقضية الفلسطينية، وان القوى الوطنية الفلسطينية بعد ان تحررت من عقدة المحيط العربي المتخاذل واستبدلت القوى العربية بالحركات التحررية في المنطقة والتي مثلتها قوى محور المقاومة الذي حمل الحرب على الاحتلال الصهيوني والمحور الامريكي شعاراً والذي تتربع على قيادته جمهورية ايران الاسلامية ويضم حزب الله وسوريا وحركة انصار الله في اليمن والفصائل الشيعية المسلحة في العراق ثم انضمت اليه حركة الجهاد الاسلامي وحركة حماس، ان تحرر المقاومة الفلسطينية من اكذوبة الدعم العربي لفلسطين غير المعادلة في الارض المحتلة بدرجة كبيرة بحيث اصبحت المقاومة الفلسطينية تدك معاقل الصهاينة بالصواريخ بدلاً من الحجارة، وتنفذ ولأول مرة عملية عسكرية ذات عدة محاور في ان واحد والذي شهدته عملية طوفان الاقصى الذي شعرت معه اسرائيل وامريكا واوربا ان هناك تهديد وجودي حقيقي يستهدف الكيان الغاصب مما دفع الرئيس الامريكي بايدن للحضور الى الارض المحتلة واعلان دعمه الكامل للكيان الغاصب للقدس، كانت القوات الصهيونية تعتقل من تشاء وتقتل من تريد بواسطة جنودها ومستوطنيها فيما عجزت في السنوات الاخيرة من تنفيذ الكثير من مخططاتها واستبدلت الهجوم البري بالقصف الجوي، والاعتقالات بقصف المستشفيات والمدارس، ان الفشل الذي منيت به القيادة الصهيونية والتها العسكرية في الجنوب اللبناني منذ سنة 1996 وما تلاها رافقها ضعف في ادائها على الساحة الفلسطينية منذ 2015 بعد ان تحررت المقاومة الاسلامية الفلسطينية من النفاق السياسي العربي الرسمي لتلتحق بالجبهة الاسلامية العقائدية التي قادها الشيعة بعد انتصار الثورة الاسلامية في ايران عام 1979م بقيادة الفقيه العظيم اية الله العظمى السيد روح الله الموسوي الخميني (نور الله مرقده).

.

أقرأ ايضا:

أوضاع المرأة المسلمة ودورها الاجتماعي من منظور إسلامي

وإذا أراد الأميركي وقف العمليات ضده عليه وقف العدوان على غزة

#إِنّ_إِسْرائيلَ_تَجْنِي_فِي_جُنُونْ

ترويج الهدنة لشراء الوقت للعملية البرية وتنفيذها رهن بالفشل

الاحتلال الاستيطاني لفلسطين: طوفان الأقصى ليس من فراغ

مسؤول يمني كبير يكشف الأسلحة المستخدمة بقصف ‘إسرائيل’

المنهج الجديد في تربية الطفل

الشيعة وفلسطين _ الحلقة الاولى_ قراءة في عملية طوفان الاقصى

رابط الدعوة تليجرام:https://t.me/+uwGXVnZtxHtlNzJk

رابط الدعوة واتساب: https://chat.whatsapp.com/GHlusXbN812DtXhvNZZ2BU

رابط الدعوة ايتا :
الولاية الاخبارية
سايت اخباري متنوع يختص بأخبار المسلمين حول العالم .
https://eitaa.com/wilayah

#طوفان_الأقصى
#חרבות_הברזל
#أوهن_من_بيت_العنكبوت
#יותר_חלשה_מקורי_עכביש
#حـان_وقـت_رحيـلكـم
#הגיע_הזמן_שתעזוב

شاهد أيضاً

الشهيد والشهادة – إيثار الشهيد

يقول القائد دام ظله: “… إن للشهداء حركتان وموقفان في منتهى الروعة والعظمة، وكل واحد ...