الرئيسية / أخبار وتقارير / مشاركة “التحالف” بتكريت ستمنعنا من نشر طائراتنا المسيرة

مشاركة “التحالف” بتكريت ستمنعنا من نشر طائراتنا المسيرة

أكد الأمين العام لمنظمة بدر هادي العامري، الأربعاء، أن مشاركة “التحالف” في معركة تحرير مدينة تكريت ستمنع الحشد الشعبي من نشر طائراته المسيرة فوق المدينة والتي بدورها تزود القوات الأرضية بالمعلومات.

وقال العامري في حديث لعدد من وسائل الإعلام وفقا لـ”السومرية نيوز”، في قضاء سامراء، إن “توقف العمليات العسكرية في مدينة تكريت ليس لاسباب سياسية او ضغوطات اجنبية، وانما لوجود بعض الحسابات العسكرية وامور تتعلق بحماية المدنيين داخل المدينة”، مبينا أن “مشاركة طيران التحالف الدولي في معركة تحرير تكريت ستمنع الحشد الشعبي من نشر طائراته المسيرة لرصد تحركات الارهابيين”.

 

 

وأضاف العامري أن “الطائرات المسيرة تبلغنا عن الاهداف الارضية، ونحن بدورنا ننقلها الى طيران الجيش لمعالجتها”، مشيرا الى أن “الحشد الشعبي استخدم طائرات الاستطلاع في جميع المعارك التي خاضها في ديالى وجرف النصر والضلوعية وقضاء الدور وناحية العلم بصلاح الدين”.

 

 

وتابع العامري أن “القوات العراقية التي تطوق مدينة تكريت لا تحتاج في هذا الوقت الى اي مساعدة من طيران التحالف الدولي، واذا احتجنا تدخلها في المعركة فسنطلب ذلك عن طريق الحكومة”، لافتا الى أن “الحكومة العراقية لم تسألنا اذا كنا بحاجة لتدخل التحالف في تحرير تكريت ام لا”.

 

 

وأوضح العامري أن “القوات التي ستشارك في اقتحام تكريت هي فصائل الحشد الشعبي وقوات الشرطة الاتحادية بالاضافة الى عدد قليل جدا من الجيش العراقي”.

 

 

وكانت وكالة أنباء اميركية أفادت، امس الثلاثاء، عن بدء قوات “التحالف” بطلعات مراقبة جوية على مدينة تكريت وإرسال المعلومات الاستخبارية للقوات العراقية، مؤكدة أن الدعم تم بناء على طلب من الحكومة العراقية.

 

 

وتوقع الرئيس العراقي فؤاد معصوم، اليوم الاربعاء، أن ينفذ “التحالف” الذي تقوده الولايات المتحدة ضربات جوية تستهدف تنظيم “داعش” في تكريت.

 

شاهد أيضاً

(( هِيَ بِنْتُ مُوسىٰ أُخْتُ مَوْلانا الرِّضا )) – قصيدةٌ من ديوان مدائح الأطهار

(( هِيَ بِنْتُ مُوسىٰ أُخْتُ مَوْلانا الرِّضا )) – قصيدةٌ من ديوان مدائح الأطهار  إعادة ...