الرئيسية / من / لن نسمح للأمريكان بتقسيم العراق وأمامهم خيار واحد أما البقاء شركاء أو نقطع العلاقات معهم

لن نسمح للأمريكان بتقسيم العراق وأمامهم خيار واحد أما البقاء شركاء أو نقطع العلاقات معهم

أكد قائد قوات الحشد الشعبي في العراق هادي العامري الامين العام لمنظمة بدر ، اليوم السبت ، أن مدينة الرمادي ستحرر قريبا ، و لن ياخذ الحشد الشعبي اجازة من احد لدخول او اي محافظة عراقية اخرى ، و اعلن رفضه لمشروع الكونغرس بتسليح بعض المكونات العراقية بصورة منفصلة وقال أن “قرار الكونغرس سوف يبقى حبرا على ورق ، و ان العراق سيبقى موحدا بشعبه” ، مؤكدا : لن نسمح للأمريكان أبدا بتقسيم العراق ، و أمامهم خيار واحد أما ان يبقوا شركاء أو نقطع العلاقات معهم .

و بحث العامري مع محافظ کربلاء عقیل الطریحي ، الوضع الامني في المحافظة ، والتنسیق لتعزیز دور الحشد الشعبي فی تحریر المناطقة المغتصبة من قبل تنظیم داعش الارهابي . کما بحث في الناصریة ، الاجندة التي تساهم في تصعید معارك التحریر التی ینوی الحشد الشعبی خوضها فی الانبار.
و قال العامري في تصریح خاص على هامش زیارته لمحافظتي کربلاء والناصریة : إن “الوضع الامني لن ینهار ابدا ، و  مدینة الرمادي سوف لن تسقط بید تنظیم داعش الارهابی وسنحررها

قریبا وذلك لاننا نعمل عمل اساسي وسترون النتائج باقرب وقت ممکن” .
وبشان العملیات العسکریة ، اوضح العامري انه “لن یتم الاعلان بعد عن العملیات العسکریة في الاعلام لانه مخالف ، لکن نعلن في بعض الاحیان عن العملیات وذلك للسماح الى العوائل بالخروج من مناطقهم قبل تنفیذ العملیة العسکریة”.
واکد العامري أن “الحشد الشعبی لن یأخذ اجازة من احد لدخول الانبار، لان فتوى المرجعیة الدینیة واضحة ، و هي تحریر کل الاراضي العراقیة دون التمییز بین منطقة واخرى” .

و حول مشروع الکونغرس الامریکي لتسلیح بعض المکونات العراقیة بصورة منفصلة ، قال  الامین العام لمنظمة بدر : أن “قرار الکونغرس ، حتى لو تمت الموافقة علیه ، سوف یبقي حبرا على ورق ، و ذلك لان العراق سیبقي موحدا بشعبه” ، مبینا انه “لدى الامریکان خیارا واحدا : اما ان یبقوا شرکاء في العراق او سوف نقطع جمیع العلاقات معهم ، ولن نسمح لهم ابدا بتقسیم العراق” .

وکان العامري أکد الجمعة، أن “بعض السیاسیین یحاولون عدم مشارکة الحشد في تحریر الانبار” . و أضاف في تصریح صحافي إن “مشارکة الحشد في عملیة تطهیر الانبار مرهونة بطلب ودعم من رئیس الوزراء حیدر العبادي”، مجددا تاکیده على ان “محافظة الانبار لن یتم تحریرها من عناصر تنظیم داعش الارهابی الا بمشارکة قوات الحشد الشعبي” . وزاد العامري “هنالك بعض السیاسیین یحاولون عدم مشارکة الحشد في تحریر الانبار حتى وان تسقط في ید زمر داعش الارهابیة” .

شاهد أيضاً

فيلق بدر والحشد الشعبي سعيد الحمداني + فيلم