الرئيسية / أخبار وتقارير / عملية الأقصى درس ينبغي أن يتعلمه كل الأحرار في أمتنا لمواجهة الاحتلال

عملية الأقصى درس ينبغي أن يتعلمه كل الأحرار في أمتنا لمواجهة الاحتلال

أشاد حزب الله في بيان بالعملية البطولية التي نفذها ثلاثة من أبناء الشعب الفلسطيني الأبطال، في ساحات المسجد الأقصى المبارك، والتي أدت إلى قتل عدد من جنود الاحتلال.

واعتبر حزب الله في بيانه ان هذا الهجوم الجريء هو نتيجة تجذر روح المقاومة في نفوس الفلسطينيين في أرض فلسطين الكاملة، ودليل على الموقع الذي يحتله المسجد الأقصى المبارك في نفوس أبناء الشعب الفلسطيني، حيث منه تنطلق شارة الحرب على الاحتلال، وعلى أرضه يقدّم المقاومون أرواحهم رخيصة من أجل تحرير الأرض والعرض واستعادة الكرامة والاستقلال.

ورأى البيان “ان ما قام به أبناء عائلة الجبارين، هو عمل جبّار بكل المقاييس، وهو نبراس يقتدي به كل أصحاب الروح الأبيّة الرافضة للذل والاحتلال، وهو درس ينبغي أن يتعلمه كل الأحرار في أمتنا لمواجهة كل المستكبرين والمحتلين والظالمين”.

وعبر حزب الله في بيانه عن الفخر الكبير بهذه النقلة النوعية في مواجهة الاحتلال وجهاً لوجه ، مديناً بشدة كل الإجراءات القمعية التي مارسها العدو بحق المسجد الأقصى وأهله، والتي تتصاعد يوماً بعد يوم، كما يستغرب بشدة بعض أصوات الإدانة السياسية والإعلامية لهذه العملية البطولية، داعياً أصحابها لتحديد موقعهم في معركة الصراع الدائم مع الاحتلال وأسياده وإفرازاته في وقت واحد.

وفي بيان اخر حيا حزب الله الوقفة البطولية لأبناء الجولان العربي السوري المحتل ورفضهم مشاريع العدو الصهيوني الفتنوية المتمثلة بإجراء انتخابات بلدية على هوى الاحتلال في بلدات الجولان، ورأى حزب الله في هذه الوقفة إعلاناً واضحاً للهوية العربية السورية للجولان وأهله، ورفضاً مطلقاً لمحاولات الأسرلة والصهينة التي يمارسها العدو بحق هذه المنطقة، وقال إن هذه الانتفاضة الشعبية بالموقف والكلمة التي ينفذها الجولانيون الأحرار بمشايخهم وزعمائهم وفعالياتهم وبجميع فئاتهم، والتي اقترنت مع فرض الحرم الاجتماعي والديني على كل من ينجرّ وراء مشاريع الاحتلال، هي فعل مقاومة صادق وحقيقي، ودليل على أن أبناء الجولان لا يمكن أن يسمحوا للعدو بتمرير مشاريع ابتلاع الجولان، وسيبقون شوكة في حلقه، تمنعه من الاستيلاء على الأرض والتاريخ والهوية.

 

https://t.me/wilayahinfo

[email protected]

الولاية الاخبارية

شاهد أيضاً

هل تحتدم الحرب في بلاط آل نهيان؟

الوقت– أُنتخب محمد بن زايد، الذي تولى ولاية عهد الإمارات قبل ثماني سنوات، حاكماً مطلقاً ...