الرئيسية / أرشيف الوسم : وَزِدْنَاهُمْ هُدًى (صفحه 2)

أرشيف الوسم : وَزِدْنَاهُمْ هُدًى

وَزِدْنَاهُمْ هُدًى – من هم الأخسرون أعمالاً؟

0000

من هم الأخسرون أعمالاً؟ الأخسرونَ أعمالاً ـ بحسب هذه الآية الشريفة ـ هم الذين اتصفوا بصفتين: الصفة الأولى ﴿الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ﴾: وليعلم أَنَّ ضلالَ السعيِ في الحياة الدنيا سبَبُهُ ضلالٌ وخللٌ كبيرٌ في العقيدة، ونفوذٌ من الشيطان إلى صلبِها، فلو لم تكن العقيدةُ فاسدةً ولم يعترِها خَلَلٌ، لما ضلَّ سعيُهُم ...

أكمل القراءة »

وَزِدْنَاهُمْ هُدًى – الأخسرون أعمالاً

OLYMPUS DIGITAL CAMERA

نصُّ الموعظة القرآنية: يقول تعالى في كتابه الكريم: ﴿قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا * الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا﴾ . في رحاب الآية الكريمة إِنَّ من أفضل أساليب تنبيه المخاطب وجذبه هو طرح الاستفهام المباشر عن شيء لا يعرفه، خصوصاً وأنَّ الآية الشريفة صدّرت ...

أكمل القراءة »

وَزِدْنَاهُمْ هُدًى – وصيةٌ من أب عجوز يريد بكم خيراً

00

وصيةٌ من أب عجوز يريد بكم خيراً يقول العارف الكامل والعالم العامل الإمام الراحل الخميني المقدّس ـ أعلى الله مقامه: 1- اقضوا أعماركم بالأعمال الحسنة: “إنَّ الجنَّة والنار من أعمالنا، ولذلك، عليكم أن تقضوا العمر الشريف الذي منحكم الله تبارك وتعالى إيَّاه بالأعمال الحسنة ولا تهدروه! ولمّا كان الله تبارك ...

أكمل القراءة »

وَزِدْنَاهُمْ هُدًى – هكذا استثمر لحظات عمرك

00

هكذا استثمر لحظات عمرك العمر أيّها العزيز! ساعاتٌ معدودات مقسّمةٌ على الأيام، واليوم ليلٌ ونهار، ليلٌ تنامه ونهارٌ تقضي فتراته في أشغال وأعمال شتى، وساعات الاغتنام والاكتساب للآخرة قليلةٌ جدّاً ولهذا ينبغي وكما قيل أن يكون لك في كلّ شيءٍ نيّة تتقرّب بها إلى الله عزّ وجلّ، في نومك وعملك ...

أكمل القراءة »

وَزِدْنَاهُمْ هُدًى – كيف نغتنم أعمارنا؟

000

كيف نغتنم أعمارنا؟ لو أراد المرءُ النجاة ـ ولو وفق قاعدة عبادة التجار ـ فما عليه إلا أن يغتنم عمره في هذه الدنيا بالعمل الصالح، فأوّل شيءٍ يحاسب عليه هو عمره، حيث يقال له في أيّ شيء أفنيت عمرك؟ فإن قال: في المعاصي والملاهي وليس له جواب غير هذا، كان ...

أكمل القراءة »

وَزِدْنَاهُمْ هُدًى – حالة الإنسان عند الموت

0000

حالة الإنسان عند الموت من جملة الأمور التي وردت في الكتاب الكريم حالة الإنسان عند مواجهته الواقعيّة للموت فيراه رأي العين، ويذكر لنا القرآن الكريم نوعاً من الخطاب والحوار بين هذا الإنسان الذي وصل إلى هذه الحقيقة التي لا مفرّ منها، وبين خالقه وبارئه صاحب السلطة والقدرة على محاسبته ونشر ...

أكمل القراءة »

وَزِدْنَاهُمْ هُدًى – فيما أفنيت عمرك؟!

00000

نصُّ الموعظة القرآنية: قال تبارك وتعالى: ﴿حَتَّى إِذَا جَاء أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ * لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحًا فِيمَا تَرَكْتُ كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا﴾ . حقيقة الموت يُجمعُ بنو البشر على حقيقةٍ قطعيّةٍ غير قابلةٍ للإنكار، ألا وهي الموت ووقوع انقطاع حياة الإنسان في هذه الدنيا، في حين يقع ...

أكمل القراءة »

وَزِدْنَاهُمْ هُدًى – السيّدة زينب عليها السلام نموذج للإنسان المسلّم

0

السيّدة زينب عليها السلام نموذج للإنسان المسلّم إذا أردنا أن نذكر شخصيّةً بلغت القمّة في التسليم لأمر الله تعالى، فإنّه تتراءى أمامنا شخصية سيدتنا ومولاتنا زينب عليها السلام, وذلك لأنّ العقيلة قد عاشت فقدان جدّها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وكانت قد دعت الله عزّ وجلّ أن يشفي ...

أكمل القراءة »

وَزِدْنَاهُمْ هُدًى – ما يُسْتكمل به الإيمان

000

ما يُسْتكمل به الإيمان وعلينا لكي نستكمل الإيمان أن نعمل بما روي عن إمامنا الصادق عليه السلام حيث قَالَ: “مَنْ سَرَّهُ أَنْ يَسْتَكْمِلَ الْإِيمَانَ كُلَّهُ فَلْيَقُلِ: الْقَوْلُ مِنِّي فِي جَمِيعِ الْأَشْيَاءِ قَوْلُ آلِ مُحَمَّدٍ فِيمَا أَسَرُّوا ومَا أَعْلَنُوا، وفِيمَا بَلَغَنِي عَنْهُمْ، وفِيمَا لَمْ يَبْلُغْنِي” . ولنعلم أَنَّ هذا التسليم المطلق ...

أكمل القراءة »

وَزِدْنَاهُمْ هُدًى – اختبار الشّيعة بالتّسليم

0000

اختبار الشّيعة بالتّسليم كان أئمّة أهل البيت عليهم السلام ينتهزون الفرص والمناسبات لامتحان أصحابهم ومريديهم بهذا الأمر، فقد روى مأمون الرقي قال: “كنت عند سيدي الصادق عليه السلام، إذ دخل سهل بن حسن الخراساني، فسلّم عليه، ثمّ جلس فقال له: يا ابن رسول الله، لكم الرأفة والرحمة، وأنتم أهل بيت ...

أكمل القراءة »