الرئيسية / أخبار وتقارير / كنعاني: أمريكا تحاول اثارة عدم الاستقرار في المنطقة/ الاحتلال لايستطيع مواصلة الحرب دون دعم واشنطن

كنعاني: أمريكا تحاول اثارة عدم الاستقرار في المنطقة/ الاحتلال لايستطيع مواصلة الحرب دون دعم واشنطن

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ناصر كنعاني إن مركز أزمة المنطقة لا يزال في فلسطين ونحن نشهد استمرار هذه الحرب بدعم من الحكومتين الأمريكية والبريطانية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه هنأ ناصر كنعاني، المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية، في مؤتمر صحفي اليوم (الاثنين)، ايام عشرة الفجر والذكرى الـ 45 لانتصار الثورة الإسلامية، واخلد ذكرى الإمام الراحل وشهداء الثورة الإسلامية والحرب المفروضة.

وتابع: 122 يوما مرت على بداية جرائم الكيان الإسرائيلي في غزة. ومنذ بداية العدوان الإسرائيلي اللاإنساني على غزة، استشهد 27,365 شخصًا، وفقد 7,000 شخص، وأصيب 66,630 شخصًا. ويجب على المجتمع الدولي ألا يتسامح مع أكثر من هذا وألا يمنح المزيد من الفرص للجريمة.

وفيما يتعلق بالهجمات العسكرية على العراق وسوريا، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية: إن محور الأزمة في المنطقة هو استمرار الحرب بدعم من الحكومتين الأمريكية والبريطانية. هناك 122 يوماً من الحرب والجرائم المتواصلة، والحل الأساسي والمستدام هو إنهاء هذه الحرب والإبادة الجماعية. إن تصرفات أمريكا هي سبب واضح لمواصلة السماح لإسرائيل بمواصلة جرائمها. إن مهاجمة دول المنطقة يعد انتهاكاً للسيادة الإقليمية لدول المنطقة بما فيها العراق وسوريا.

وبين أن مركز الأزمة في المنطقة لا يزال في فلسطين، وقال: إن الأعمال العسكرية التي تقوم بها الولايات المتحدة وإنجلترا في المنطقة، بما في ذلك الهجمات العسكرية لهذين البلدين على العراق وسوريا واليمن، واستمرارعدوانية إسرائيل، تتناقض مع شعارات ورسائل وادعاءات الدول الغربية بأنها لا تريد استمرار الحرب والأزمة في المنطقة؛ فأميركا إما متحيرة أو غير متسقة في عملها. إن تصرفات الولايات المتحدة وإنجلترا تظهر أنهما ليس لديهما فهم صحيح للقضايا الإقليمية وأنهما يهتمان بالنتيجة بدلا من السبب.

إيران تلغي تأشيرات الدخول لمواطني 28 دولة

وفيما يتعلق بإلغاء التأشيرات أضاف كنعاني: إيران ألغت من جانب واحد التأشيرات لمواطني 28 دولة وتم تنفيذها عمليا منذ أمس. وقد تم ذلك في إطار سياسات الحكومة الإيرانية لتوسيع العلاقات وتعزيز الاتصالات الشعبية مع مختلف دول العالم. ومن المتوقع في إطار هذا النهج أن نرى إجراءات مماثلة من تلك الدول التي لم تقدم مثل هذه التسهيلات لإيران.

وفيما يتعلق بتأشيرات سائقي الترانزيت، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية: إذا كانت هناك مشكلة في هذا الصدد، فسيتم اتخاذ الإجراءات من قبل النظام الدبلوماسي وفي إطار الآليات الدولية القائمة التي تعد إيران عضوا فيها.

وحول زيارة ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في الشؤون اليمنية والهجمات الأمريكية على اليمن، أضاف كنعاني: جاءت هذه الرحلة استمراراً للمشاورات المستمرة والمنتظمة بشأن التقدم السياسي في اليمن. وبطبيعة الحال، لدى إيران قلق جدي على السلام والاستقرار والأمن في اليمن، كما كان الحال في الماضي. وتدعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية جهود ومبادرات الأمم المتحدة لتحقيق أهداف السلام والاستقرار في اليمن. لقد طرحت إيران الحل السياسي منذ بداية الأزمة في اليمن، وهي بالتأكيد ترحب بأي اتفاق يتماشى مع الواقع القائم والمتفق عليه.

وأضاف: “للأسف فإن تصرفات أمريكا لا تتفق مع ادعاءاتهم”. ويظهر الهجوم الأمريكي البريطاني على اليمن أن البلدين ما زالا يحاولان إثارة عدم الاستقرار في المنطقة، ومثل هذه التصرفات مدانة. إن استمرار هذه التصرفات يهدف إلى نشر التوتر وعدم الاستقرار في المنطقة.

وفيما يتعلق بمطالبة إيران بأفغانستان، قال كنعاني: “لا توجد أخبار جديدة حول هذا الأمر، لكن هذه القضية مدرجة على جدول أعمال محادثاتنا مع سلطات حكومة تصريف الأعمال الأفغانية، تعتبر قضية المياه من المواضيع الجادة التي تمت مناقشتها”.

الكيان الصهيوني لايستطيع مواصلة الحرب دون دعم الولايات المتحدة

وتابع كنعاني: لا نتوقع تصاعد التوتر في المنطقة. لقد أثبتت التحركات الدبلوماسية الإيرانية خلال الأشهر الأربعة الماضية أن إيران تسعى إلى خلق الاستقرار في المنطقة ومنع تطور الصراع في المنطقة. ليس لإيران قوة نيابية في المنطقة، وأميركا هي التي تستخدم الكيان الإسرائيلي لتأمين مصالحها غير المشروعة. ورسالتنا وصلت إلى أميركا عبر الدول الوسيطة بأن الحل لتخفيف الأزمة في المنطقة واضح. وهذا التقييم ليس يخص إيران وحدها، بل هو تقييم دول العالم. وأظهرت أميركا أنها تقف أمام عمل مجلس الأمن. السلام في المنطقة يعتمد على وقف الجريمة الأمريكية في المنطقة.

وبشأن توسيع العلاقات مع العراق، قال: العلاقات بين البلدين قوية ومتنامية. ولا يوجد أي عائق أمام تطوير العلاقات بين البلدين. هناك علاقات جيدة مع إقليم كردستان العراق. ونأمل أن نتغلب على بعض القضايا المثيرة للجدل.

كذبة ترامب بشأن عين الأسد لم يُسمع بها من قبل

وقال المتحدث باسم وزارة خارجية بلادنا، حول ما هو الغرض من ادعاء ترامب بأن هجوم إيران على قاعدة عين الأسد المحتلة في العراق كان منسقا ولماذا هذا أساسا؟ وأضاف أن القضية تتكرر مراراً وتكراراً، وأضاف: شهادة الكاذب الذي يبحث عن مسابقات انتخابية غير مسموعة.

وتابع القول فيما يتعلق بحديث سماحة القائد مؤخراً عن تعزيز الدبلوماسية الاقتصادية في لقاء مع رجال الاعمال، وما هي الإجراءات التي اتخذتها وزارة الخارجية في مجال الدبلوماسية الاقتصادية، قال: إنه تعتبر تصريحات سماحة القائد السمة المميزة للنظام الدبلوماسي، كما أن تطوير العلاقات الاقتصادية واستخدام القدرات الممكنة لتعزيز العلاقات الاقتصادية الخارجية من أولويات الحكومة، والجهاز الدبلوماسي باعتباره الذراع التنفيذي للحكومة وستستخدم كل قدراتها في هذا المجال.

وأشار كنعاني إلى حضور إيران في اجتماع كابول الإقليمي، وأضاف: لقد كان للجمهورية الإسلامية الإيرانية دائما حضور فعال وبناء في الآليات الإقليمية والدولية والمتعددة الأطراف المتعلقة بأفغانستان. ولا أعلم على وجه التحديد إلى أي مستوى سنشارك في اجتماع الدوحة، ولكننا سنستخدم أي إطار لمساعدة أفغانستان.

إيران لاتسعى إلى تصعيد التوتر والأزمات في المنطقة

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة خارجية بلادنا حول جدل رحلة امرأة أمريكية إلى إيران: ليس لدي معلومات مفصلة حول هذا الموضوع. إن سفر مواطنينا وسفر مواطني الدول الأخرى إلى إيران لا يتم بالضرورة عن طريق وزارة الخارجية، وآلية الرحلات واضحة؛ لا يُمنع على المواطنين الأمريكيين السفر إلى إيران، لكن يُمنع على مواطنينا السفر إلى أمريكا؛ أنا شخصيا لا أعرف عن هذه الرحلة.

وحول التصريحات الأخيرة لمستشار الأمن القومي الأمريكي حول التوتر في المنطقة، قال: إيران لا تسعى إلى تصعيد التوتر والأزمة في المنطقة، لكنها في الوقت نفسه أظهرت أنها تعاملت بحسم مع أي تهديدات لسيادتها ووحدة أراضيها. لقد فهم الآخرون قدرة إيران واقتدارها بالفعل. إننا نعتبر ما فعله الأمريكان في المنطقة ضد العراق وسوريا واليمن تصرفات تعسفية.

وفيما يتعلق بحقل غاز آرش وادعاءت الكويت والسعودية قال كنعاني: لقد عبرت عن وجهة نظر إيران بوضوح. ونعتقد أن ما يتم مناقشته يمكن متابعته في إطار الآلية القانونية بين البلدين وإثارة المسائل الفنية في وسائل الإعلام لن يساعد في حل القضية.

وأشار المتحدث باسم وزارة الخارجية إلى حوارات وزير الخارجية مع إسماعيل هنية وزياد النخالة، وقال: إن مباحثات الوزير مع هنية وزياد النخالة هي استمرار لمشاوراتنا مع قادة المقاومة بشأن الوضع الفلسطيني وإنهاء جرائم الحرب. وقد تشكلت هذه المحادثات منذ البداية واستمرت حتى الآن. وأجرى السيد الوزير محادثات أخرى، بما في ذلك مع السيد بوريل والسيد سامح شكري، بشأن آخر التطورات. لدى إيران رؤية واضحة تجاه فلسطين، وقد أعلنا مراراً وتكراراً أن الوقف الفوري للحرب، وفك الحصار، والوصول الفوري للمساعدات الإنسانية، كانت من بين مطالب إيران منذ بداية الحرب.

وأضاف المتحدث باسم وزارة الخارجية: “مستقبل فلسطين يجب أن يرسمه الشعب الفلسطيني وعلى شكل حوارات فلسطينية”. وما يمكن أن يساعد في إنهاء الأزمة هو الوقف الفوري للأعمال العدائية.

الحضور الإيراني في سوريا استشاري ويهدف إلى مكافحة الإرهاب

وعن اجتماع مجلس الأمن الدولي بشأن الهجوم الأميركي، قال: سنكون حاضرين على مستوى مندوب دائم في الأمم المتحدة. وفيما يتعلق بادعاءات أمريكا ضد إيران، فإن ما حدث هو انتهاك لسيادة ثلاث دول في المنطقة. إن الحضور الإيراني في سوريا هو استشاري بهدف محاربة الإرهاب وفي إطار دعوة من سوريا. إن حضورنا رسمي، وادعاءات الأميركيين باطلة. ولا يمكنهم تبرير ما يعتبر انتهاكا لسيادة الدول وسلامتها الإقليمية ببعض الاتهامات. نحن لا نقبل التوقعات.

وفيما يتعلق بقضية جنوب أفريقيا ضد الكيان الصهيوني، قال: لقد أيدنا تحرك جنوب أفريقيا في تقديم شكوى وشجعنا الدول الأخرى على دعم هذا البلد. أما كيفية دخولنا كطرف في هذه الشكوى فهي قيد التحقيق كمسألة قانونية حسب وجهة نظرنا حول الهوية غير الشرعية للكيان الصهيوني.

وقال كنعاني عن زيارة وزير خارجية السودان لإيران: كانت لدينا علاقات وثيقة في الماضي. ومن المؤسف أن الحكومة السودانية السابقة قطعت علاقاتها مع إيران لأسباب واهية. ولحسن الحظ، ومع التحركات الدبلوماسية، صدر الإعلان عن استئناف العلاقات في أكتوبر الماضي، ويضع البلدان الأساس لإعادة فتح سفارتيهما، وتأتي هذه الرحلة في إطار تعزيز التنسيق الأولي للعلاقات الثنائية وعودة العلاقات بين البلدين.

وقال: “للأسف نشهد صراعاً داخلياً في السودان”. لقد كانت سياسة إيران هي المساعدة على الاستقرار والأمن، ونؤكد على ضرورة وقف الصراع والحوار السوداني السوداني.

المحادثات الدبلوماسية الايرانية المصرية مستمرة

وفيما يتعلق بالعلاقات الإيرانية المصرية أضاف كنعاني: العلاقات الثنائية والمحادثات الدبلوماسية بين إيران ومصر مستمرة. هناك اتفاق على مواصلة المحادثات والأطراف تؤكد على استمرار المحادثات.

وفيما يتعلق بالتحالف البحري للدول الأوروبية في البحر الأحمر، قال: لا نرى أن تشكيل تحالف وهمي مفيد. وإذا كانوا يبحثون عن الاستقرار في الممرات المائية، فعليهم أن ينتبهوا إلى جذور الأزمة وأسبابها. ولا نعتبر تشكيل مثل هذه الوحدات التي يعتبرونها تحالفا للمساهمة في السلام والاستقرار في المنطقة.

وفيما يتعلق بانسحاب أمريكا من المنطقة، قال كنعاني: موقف إيران واضح ووجود القوات الأمريكية في المنطقة يشكل تهديدا أمنيا. وبعد حادثة 11 سبتمبر التي سمعنا عنها مؤخراً معلومات جديدة وهي مهمة، فإننا لا نعتبر وجود الأميركيين في المنطقة عاملاً أمنياً.

وحول تصريحات وزير الخارجية التركي حول التوتر بين إيران وأميركا، أوضح الكنعاني: لا نبحث عن توتر مع أي جهة. إيران تسعى إلى تعزيز الاستقرار. إن نهج جمهورية إيران الإسلامية هو دعم الأمن في المنطقة ومنع انعدام الأمن. النهج الذي تتبعه إيران هو الاستثمار في الأمن، وتعتقد إيران أن هذا النوع من الاستثمار هو الأكثر فائدة. وما يمكن أن يساعد الأمن هو الضغط على الكيان لإنهاء الجرائم ووقف الدعم الأمريكي للكيان الصهيوني.

وفي النهاية، أشار المتحدث باسم وزارة الخارجية إلى ادعاءات أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي: إن المعارضة لسياسات واشنطن الداعمة للكيان الإسرائيلي تزايدت في الولايات المتحدة، والسياسات الأمريكية لها معارضون جديون في الداخل.

.

إقرأ المزيد ..

قائد الثورة: على الدول الإسلامية قطع علاقاتها السياسية والاقتصادية مع الكيان الصهيوني

قائد الثورة: على نخب العالم الإسلامي واجب ثقیل تجاه غزة وعلیهم المطالبة بقطع العلاقات مع “اسرائيل”

 ميزان الحكمة أخلاقي، عقائدي، اجتماعي سياسي، اقتصادي، أدبي

كل تطورات المنطقة مرهونة بوقف العدوان على غزة.. يهددوننا بألوية “تعبانة” ومرعوبة ومهزومة

الشيعة وفلسطين _.._ قراءة في عملية طوفان الاقصى (جميع الحلقات)

 أوضاع المرأة المسلمة ودورها الإجتماعي من منظور إسلامي

 دكتور بريطاني بطريقة بسيطة يقتل السرطان في أيامه الأخيرة

إيران تسجل رقما قياسيا جديدا في صناعة الفضاء.

 أهل البيت سماتهم وحقوقهم في القرآن الكريم

 أئمة أهل البيت (عليهم السلام) في كتب أهل السنّة

قضايا المجتمع والأسرة والزواج على ضوء القرآن الكريم العلامة الطباطبائي

احسن الأفعال في تربية الاطفال

رابط الدعوة تليجرام:https://t.me/+uwGXVnZtxHtlNzJk

رابط الدعوة واتساب: https://chat.whatsapp.com/GHlusXbN812DtXhvNZZ2BU

رابط الدعوة ايتا :الولاية الاخبارية
سايت اخباري متنوع يختص بأخبار المسلمين حول العالم .
https://eitaa.com/wilayah

#طوفان_الأ#חרבות_הברזל
#أوهن_من_بيت_العنكبوت
#יותר_חלשה_מקורי_עכביש
#حـان_وقـت_رحيـلكـم
#הגיע_הזמן_שתעזוב#نتن _ياهو_جزار_غزة

شاهد أيضاً

الأزمة الإنسانية في غزّة سبقت “طوفان الأقصى” بـ16 عاماً.. 7 أكتوبر لم تكن البداية

لأنّ المقاومة في الأساس تتشكل من شعب يسعى للقمة عيش كريمة، وحبّة دواء من دون ...