الرئيسية / أخبار وتقارير / الخارجية الإيرانية ترحب بعودة سوريا إلى جامعة الدول العربية

الخارجية الإيرانية ترحب بعودة سوريا إلى جامعة الدول العربية

رحب المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ناصر كنعاني بنجاح سوريا في استعادة مقعدها في جامعة الدول العربية وهنأ حكومة وشعب هذا البلد على هذا النجاح.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء بأن كنعاني قال أن حل الخلافات بين الدول الإسلامية والتقارب والتآزر بينها له نتائج إيجابية في الاستقرار وإرساء السلام الشامل، كما أنه يوفر الأرضية لتقليل التدخلات الأجنبية الهادفة للربح في القضايا الإقليمية.

وأكد كنعاني أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ترحب بهذا النهج.

اقرأ أكثر

  • بعد 12 عاماً .. عودة سوريا لشغل مقعدها في الجامعة العربية
  • دمشق: سوريا تلقت باهتمام القرار الصادر عن اجتماع الجامعة العربية

وكان المتحدث باسم الجامعة العربية جمال رشدي قد أعلن يوم أمس أن وزراء الخارجية العرب تبنوا قرارا بعودة سورية لشغل مقعدها في الجامعة.

وأكد وزراء الخارجية العرب، استئناف مشاركة وفود سورية في اجتماعات مجلس جامعة الدول العربية ابتداء من اليوم.

وقالت جامعة الدول العربية في بيان، تم تأليف لجنة اتصال وزارية من الأردن والسعودية والعراق ولبنان ومصر لمتابعة تنفيذ بيان عمّان.

 وأكد البيان الاستمرار في الحوار المباشر مع الحكومة السورية للتوصل إلى حل شامل للأزمة السورية يعالج جميع تبعاتها.

كما أكد ضرورة اتخاذ خطوات عملية وفاعلة للتدرج نحو حل الأزمة وفق مبدأ الخطوة مقابل الخطوة.

كما أعلن الناطق باسم الخارجية العراقية أحمد الصحاف أن اجتماع وزراء الخارجية العرب وافق على عودة سوريا لمقعدها بالجامعة العربية.

وقال المتحدث باسم الخارجية العراقية ان “دبلوماسيّة الحوار ومساعي التكامل العربي التي تبنّاها العراق كان لها جهد حقيقي في عودة سوريّا للجامعة العربية”.

وعقد وزراء خارجية جامعة الدول العربية، في القاهرة الأحد، اجتماعاً طارئاً على مستوى وزراء الخارجية، لمناقشة الملف السوري، مع بقاء أقل من أسبوعين على موعد القمة العربية في مدينة جدة السعودية في 19 مايو/أيار الحالي.

وكانت الجامعة العربية جمدت عضوية دمشق فيها، في تشرين الثاني 2011، بموافقة 18 دولة، في حين اعترضت ثلاث دول هي سورية ولبنان واليمن، وامتنع العراق عن التصويت آنذاك.

 

 

https://t.me/+uwGXVnZtxHtlNzJk

شاهد أيضاً

جنود صهاينة يرفضون الخروج من مدرعة..وقريباً الإحتجاج الأكبر

محمد علوش بعد مرور  130 يوماً على عملية طوفان الأقصى وبدء العدوان الصهيوني على قطاع ...